الرئيسيترجمات

الأزمة في أوكرانيا: الآثار على سوريا

ما هي الآثار والمضاعفات التي تشعر بها في جميع أنحاء سوريا بسبب الغزو العسكري الروسي لأوكرانيا؟ حتى الآن، كان التأثير المباشر الأكثر وضوحاً هو قيام الحكومة السورية بفرض تدابير تقشف مالي قاسية تستند إلى الصدمة الاقتصادية العالمية. تولّد الأحداث في أوكرانيا أيضاً خطراً متزايداً من حدوث تصعيد عسكري بين روسيا وخصومها في سوريا، وزيادة مساحة النفوذ الإيراني، وتجنيد السوريين كمرتزقة أجانب، ومضاعفات عميقة للدبلوماسية الخارجية – عقبة أمام العملية السياسية السورية وتجديد آلية عبر الحدود. يقوم مركز يقوم COAR مع توقع المزيد من التأثيرات، بمراقبة الأحداث فور وقوعها.

نقاط أساسيّة

  1. بلغت الأزمة الاقتصادية في سوريا حداً جعل تدابير التقشف الأخيرة التي تمّ اتخاذها رداً على الاضطرابات التي نتجت عن الغزو الروسي لأوكرانيا لا مفر منها بشكل أساسي، بغضّ النظر عن الأحداث في أوروبا الشرقية.
  2. بعد اتخاذ خطوات تدريجية نحو التطبيع الدبلوماسي الإقليمي في عام 2021 ، سيعزّز تحالف الحكومة السورية مع روسيا وضعها منبوذاً، وهو يحد من خيارات الدعم السياسي والدبلوماسي والمالي. قد تملأ إيران، التي تقاتل من أجل علاقات أفضل مع الغرب، أي فراغ تركته روسيا، بما في ذلك من خلال الاستثمارات الكثيفة لرأس المال.
  3. الأدلّة على زيادة العنف بين روسيا وخصومها على أوكرانيا محدودة حالياً في سوريا، ولم تكن هناك عواقب ذات أهمية فورية للاستجابة السورية حتى الآن.
  4. ومع ذلك، فإن المخاوف من أنّ الجمود في أوكرانيا سيكون له آثار جيواستراتيجية غير مباشرة في سوريا لها ما يبرّرها. قد تسعى روسيا على وجه الخصوص، للضغط على تركيا، العضو في الناتو والوسيط المهم في أوكرانيا، مع التصعيد في إدلب والتهديد بتدفق اللاجئين.
  5. بالإضافة إلى ذلك، فإن الجهات المسلّحة المحلّية في حالة تأهّب قصوى في جميع أنحاء سوريا، وخطر الحسابات الخاطئة، والمواجهات العنيفة، وتصاعُد الاشتباكات المحلّية.
  6. كلما طال أمد الأزمة في أوكرانيا، زادت احتمالية تجنيد السوريين ونشرهم كمرتزقة من قبل جميع أطراف النزاع.
  7. من المرجّح أن تكون العملية السياسية السورية في حالة احتضار بالفعل، ما دامت الأزمة في أوكرانيا تستحوذ على الاهتمام الدولي.
  8. في غضون ذلك، أصبحت الآلية العابرة للحدود الآن معرَّضة للخطر أكثر من أي وقت مضى. من المرجّح مع تقلُّص آفاق الدبلوماسية، أن تستفيد موسكو من التجديد مقابل المزيد من الامتيازات الشاملة عبر الحدود.
  9. إن الدعم الغربي المتحمّس للأوكرانيين مثير للإعجاب، لكنه يخفّف بشدّة من القيود المتزايدة، وتضاؤل الدعم، والدعم المالي المتناقص للعديد من السوريين في الداخل والخارج. ستضطر الحكومات المانحة إلى التعامُل مع مثل هذه العوامل في سعيها للاحتفاظ بثقة الشعب السوري على المدى الطويل.

يمكنكم/ن قراءة التقرير الكامل من خلال الضغط على علامة التحميل:

زر الذهاب إلى الأعلى
eskişehir eskort - eskort eskişehir - mersin eskort - eskort izmir - eskort bursa