فعاليات أسبار

ورشة “أسبار” تناقش “اللامركزية في سوريا” بين الدساتير وآفاق المستقبل

شكّل النقاش الفكري والسياسي حول شكل نظام الحكم في سوريا المستقبل جزءاً رئيساً من الخلاف بين أطراف الصراع المحليين الفاعلين، وأيضاً القوى الخارجية المتصارعة على الأرض السورية، ومستقبل نفوذها فيها، وقد طرحت الكثير من ورشات العمل والمؤتمرات التي عقدتها المعارضة السورية، منذ مؤتمر توحيد المعارضة السورية في 2 و3 يوليو/ تموز 2012، قضية نظام الحكم في سوريا، خصوصاً أن بعض القوى السياسية، وفي مقدمتها القوى السياسية الكردية، أعلنت موقفاً واضحاً من الأمر، في تبنيها لنظام الحكم اللامركزي، مع وجود تباينات حول درجة اللامركزية (إدارية أم سياسية).



زر الذهاب إلى الأعلى