دراسات وأبحاثسوريا

في جدلية العلاقة بين الهوية والمواطنة

يكتسب البحث في العلاقة بين الهوية والمواطنة أهمية متعاظمة في الثقافة والفكر العالميين المعاصرين، سيما بعد تفكّك الكيانات السياسية الكبرى والصغرى التي بدأنا نشهده منذ العقد الأخير من القرن الماضي، وبدا أن صراعاً ثقافياً هوياتياً في المستويين المحلي والدولي هو على أشده اليوم. وكشف انهيار الاتحاد السوفييتي، الذي استتبعه تفكّك كيانات ما كان يعرف بالمعسكر الشيوعي تباعاً، هشاشة الهويات المفروضة بالقوة، في ظل أنظمة حكم شمولية، وأنّ الإلحاح على الهوية في تشكّلها عاموديا يمثّل خطراً على الهوية ذاتها. 



زر الذهاب إلى الأعلى